الثلاثاء, أبريل 7, 2020

Header ad
Header ad
آخر الأخبار
نثرات شعرية
  • عيد أمي

    شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا ١/ اعترف أنني تسببت لأمي بالألم ، بنفس القدر الذي تسببت لها بالفرح . سأعتذر ...

    شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا ١/ اعترف أنني تسببت لأمي بالألم ، بنفس القدر الذي تسببت لها بالفرح . سأعتذر بكل الأحوال . ٢/ عندما سافرتُ منذ عشرين عاماً لم تنظف أمي غرفتي كانت تخاف على ما تبقى من غبارٍ ...

    إقرأ المزيد
  • رسالة من شهيد سوري

    خاص: محمد الشريف    هللو يا صحبتى بالحوريه ْ .. واكسو على دارِ الحبيبِ و منزلى بالجوريه و ادعو لهذا العرس ...

    خاص: محمد الشريف    هللو يا صحبتى بالحوريه ْ .. واكسو على دارِ الحبيبِ و منزلى بالجوريه و ادعو لهذا العرس ِ جارتنَا فعلى هضاب الحب ضيعتنَا ويدور حول الدارِ طفلُ يُلقى بزهرِ الياسمين على جنودِ الدوريه ...

    إقرأ المزيد
  • زغرودة متأخرة (قصة )

    عصام حسن - شبكة أخبار دمشق   أعرفُ الحُبَّ من حائه إلى بائه. وأعرفُ العاشقة َمن عينيْها. فهيّا أخبري ...

    عصام حسن - شبكة أخبار دمشق   أعرفُ الحُبَّ من حائه إلى بائه. وأعرفُ العاشقة َمن عينيْها. فهيّا أخبريني: مَن هو سعيدُ الحظّ الذي لا يستحقّكِ؟" كلّما تذكرتُ كلماتِ جدّتي هذه، أجدُ نفسي أبتسمُ وأترّ ...

    إقرأ المزيد
  • الخدعة النبيلة

    في مطلع الفصل الأول من كتابِه "ضرورة الفن" يقول المفكر إرنست فيشر: "الشعر ضرورة... وآه لو أعرف لماذا" بهذ ...

    في مطلع الفصل الأول من كتابِه "ضرورة الفن" يقول المفكر إرنست فيشر: "الشعر ضرورة... وآه لو أعرف لماذا" بهذه العبارة الرقيقة عبر جان كوكتو عن ضرورة الفن وعبر في الوقتِ نفسِه عن الحيرة إزاء دورِ الفن في ...

    إقرأ المزيد
  • حتى اللهاث

    خاص: شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا أُنهي بسرعة ما طلبتْهُ مني ابنتي ، و أجلس بجانبها في السيارة . تنتظرني ...

    خاص: شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا أُنهي بسرعة ما طلبتْهُ مني ابنتي ، و أجلس بجانبها في السيارة . تنتظرني لألتقط أنفاسي حتى تقول لي و بكامل الجدية و الوضوح و بشكل لم أكن أنتظره :" شكراً بابا !!" . أُح ...

    إقرأ المزيد
  • حكاية أبو علي زوربا

    شبكة أخبار دمشق - عصام حسن يضع أبو علي كأسَ العرق على الطاولة، ويبدأ بدَرج لفافة تبغٍ وهو ينظرُ إلى الأفق ...

    شبكة أخبار دمشق - عصام حسن يضع أبو علي كأسَ العرق على الطاولة، ويبدأ بدَرج لفافة تبغٍ وهو ينظرُ إلى الأفق، متابعًا بنظراته الساهمة أضواءَ قواربِ الصيّادين المتلألئة وسط الظلام. يقول شيئًا لنوري، الجال ...

    إقرأ المزيد
  • على ” الدوّار”

    خاص شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا و أنا أنتظر سيارةً لتقلّني لمحطة الميترو ، أخترت أن أقف بجانب " دوّار " ...

    خاص شبكة أخبار دمشق - رفيف المهنا و أنا أنتظر سيارةً لتقلّني لمحطة الميترو ، أخترت أن أقف بجانب " دوّار " رئيسي في البلدة التي أعيش فيها ، و رحتُ بدون قصد و لا نيّة مسبقة أتابع سلوك سائقي السيارات في ...

    إقرأ المزيد
  • الكتب دمى!؟

    شبكة أخبار دمشق - د. نهلة عيسى معرض الكتاب.. وما كان قبل أعوام آلافاً من الزوار المتعبدين المثقلين بحقائب ...

    شبكة أخبار دمشق - د. نهلة عيسى معرض الكتاب.. وما كان قبل أعوام آلافاً من الزوار المتعبدين المثقلين بحقائب من الكتب المختارة, بات مجرد مئات يغازلون الكتب بالنظر وكأنهم مجرد سواح يركبون في قطار, وفي الس ...

    إقرأ المزيد
  • عسلٌ هشّ

    ‎سارة حبيب - شبكة أخبار دمشق “خذني إلى المسرح”، تبدو هذه الجملة التي أقولها لسائق التاكسي شبيهةً بأغنية ك ...

    ‎سارة حبيب - شبكة أخبار دمشق “خذني إلى المسرح”، تبدو هذه الجملة التي أقولها لسائق التاكسي شبيهةً بأغنية كنت أدندنها في صغري، في زمن كانت فيه البلاد حاضرة، والأغنيات أقلّ وخزاً: “ردّني إلى بلادي”. “خذن ...

    إقرأ المزيد
  • بانت سعاد: القصيدة التي أنقذت رأس صاحبها

    مُخفيًا وجهه في عمامة، اندسَّ وسط المسلمين المقبلين على مسجد الرسول لأداء صلاة الصبح، يرتعد من شدة الخوف، ...

    مُخفيًا وجهه في عمامة، اندسَّ وسط المسلمين المقبلين على مسجد الرسول لأداء صلاة الصبح، يرتعد من شدة الخوف، فالرجل مقبل على امتحان عظيم لن تُنجيه منه إلا موهبته الشعرية، التي لطالما أنصفته وأعلت من قيمت ...

    إقرأ المزيد