الخميس, نوفمبر 14, 2019

Header ad
Header ad
آخر الأخبار

وزير الاتصالات: مشروع خاص بإطلاق قمر صناعي لسورية على الطاولة

وزير الاتصالات: مشروع خاص بإطلاق قمر صناعي لسورية على الطاولة

كشف وزير الاتصالات والتقانة إياد محمد الخطيب أن قطاع الاتصالات بحاجة إلى 1.2 مليار دولار لإعادة الاتصالات في المناطق التي تم تحريرها إضافة إلى 400 مليار ليرة لإعادة الشبكات والتأهيل، مؤكداً أنه لم يتم بعد تقدير الأضرار في المناطق التي لم يتم تحريرها.

وخلال مناقشة موازنة وزارته في لجنة الموازنة والحسابات أوضح الخطيب أن هناك خططاً لدى الوزارة منها سريعة وهي تأهيل المقاسم التي لا يوجد فيها ضرر كبير على حين هناك مقاسم مدمرة بشكل كامل وهذه بحاجة إلى وقت واعتمادات مالية.

وأشار الخطيب إلى مشروع جديد لإيصال الاتصالات إلى بيوت المواطنين عبر الشبكة اللاسلكية مع إنترنت سريع من دون الاعتماد على الشبكة النحاسية، كاشفاً أن رئيس مجلس الوزراء وجه أن يتم وضع المشروع الخاص بإطلاق قمر صناعي لسورية على الطاولة لتنفيذه في حال أصبحت الأمور مهيأة لذلك.

وأكد الخطيب أنه يتم العمل حالياً مع دولتين صديقتين في هذا المجال أرسلتا وفوداً من قبلهما إلى مركز الاستشعار عن بعد لوضع الخطط وتأهيل الكوادر حتى يتم إطلاق قمر صناعي للفضاء، مضيفاً: هو حلم لكل سوري لكن تم التأخير في تنفيذه باعتبار أن الحكومة وضعت أولويات وهي الجيش والخبز والنفط.

وكشف الخطيب أنه تم تنفيذ المرحلة الأولى من التوقيع الإلكتروني الذي يعتبر أحد مفاصل الحكومة الإلكترونية، موضحاً أن المرحلة الثانية هي تحديد الشركات التي سوف تسمح للمواطن باستخدامه وحاليا تم وضع الضوابط التي تم عرضها على مجلس هيئة خدمات الشبكة وتم الطلب منها عدة سيناريوهات سيتم إقرارها في الاجتماع القادم.

وأكد الخطيب أنه خلال أشهر سيتم إطلاق الدفع الإلكتروني بعدما تم وضع الضوابط والإعلان الخاص به بالتعاون مع المصرف المركزي.

وفيما يتعلق بشركات الاتصالات الخليوي أوضح الخطيب أن الدولة تأخذ منها 20 بالمئة من الإيرادات ولمدة 15 سنة، مؤكداً أن حصة الخزينة من شركتي الخليوي 63 مليار ليرة، مشيراً إلى أن التجهيزات وتطويرها على حساب الشركة وضمن 80 بالمئة.

وكشف الخطيب أنه سوف يتم المسح الشامل لمحافظة ريف دمشق عبر الاستشعار عن بعد لإعداد خريطة لتوزيع الثروات المائية الموجودة في المحافظة وستكون نواة للانطلاق لمحافظات أخرى.

وشدد أعضاء لجنة الموازنة على ضرورة توسيع خدمات البريد، متسائلين عن الحكومة الإلكترونية ومدى إمكانية إيصال الاتصالات إلى المناطق الشرقية إضافة إلى مشروع إطلاق قمر صناعي للفضاء.

الوطن

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *