الإثنين, يوليو 22, 2019

Header ad
Header ad

كارثة طبيعية تجبر الولايات المتحدة على إغلاق أكبر قواعدها العسكرية

كارثة طبيعية تجبر الولايات المتحدة على إغلاق أكبر قواعدها العسكرية

ساهمت الكوارث الطبيعية في الأيام الأخيرة بإغلاق قاعدة عسكرية أمريكية وإيقافها عن العمل بسبب الزلازل التي ضربتها، ما أسفر عن تدمير جزء كبير من الميناء العسكري.

وذكر موقع أمريكي متخصص بالأخبار العسكرية ” MILITARY” أن واحدة من أكبر القواعد البحرية الأمريكية في بحيرة الصين المتواجدة بولاية كاليفورنيا تم إغلاقها بعد زلزال قوي ضرب المنطقة.

وأشارت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية أن الولاية الأمريكية شهدت سلسلة من الهزات وصلت إلى السبع درجات وهذا يعد مؤشرا خطيرا في تلك المنطقة.

وبحسب هيئة المسح الجيولوجي الأمريكي، تم تسجيل زلازل بلغت قوتها 7.1 درجة سبب تدميرا أساسيا بجزء كبير من القاعدة البحرية الأمريكية وهذا ما استدعى لإغلاقها.

وتقع القاعدة البحرية الأمريكية في بحيرة الصين وتتمدد على مساحة تزيد على 4.5 ألف كيلومتر مربع وتتألف من عدة أقسام وميناء ومبان.

وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *