الخميس, نوفمبر 14, 2019

Header ad
Header ad
آخر الأخبار

“ثائرة سوريّة” تصرخُ في “جنيف”!

“ثائرة سوريّة” تصرخُ في “جنيف”!

في قاعة من قاعات الأمم المتحدّة في “جنيف” وقفت “ثائرةٌ سوريّة” تدافع عن العدوان التركيّ على الأراضي السوريّة، وبررّت هذا العدوان بقولها أنّه ليس عدواناً، كون أنّ اتفاق “أضنة” يسمح بدخول القوات التركيّة ضمن الأراضي السوريّة لملاحقة الإرهابيين!!!..

-هذه “الثوريّة” اعتبرت أنّ من كانت تدافع عنهم البارحة، على اعتبار أنّهم مواطنون خرجوا ضد دولتهم يرفعون مطالب محقّة، اعتبرتهم اليوم، وعندما تعلّق الأمر بالحكومة التركيّة و”أردوغان”، اعتبرتهم إرهابيين ويجب أن يدخل الجيش التركيّ لذبحهم!!!..

-ولاحظوا أيضاً فهي من جهة لا تعترف بالحكومة والدولة السورية، وتعتبر نفسها فوقهما تماماً، ويجب إسقاطهما، لكنّها عندما تريد تبرير الاحتلال والقتل والذبح لبعض السوريين من قبل التركيّ سرعان ما تعترف بالحكومة السوريّة، وتعتبر أن اتفاقاً معها يسمح للتركي أن يقتل ويذبح السوريين ويحتل أرضهم!!!..

-من جهة أخرى تناست هذه “الثائرة” أنّ اتفاق “أضنة” ذاته الذي اعترفت به أخيراً، واعترفت مضطرة بالحكومة السوريّة التي هي طرف فيه، لإعطاء “أردوغان” الحقّ في قتل السوريين الذين ثارت من أجلهم، تناست أنّ الاتفاق ذاته لا يسمح للجيش التركيّ بالتدخل في الاراضي السوريّ قبل التنسيق مع الجيش العربي السوريّ وموافقة الحكومة السورية!!!..

-“يا وطني الطيّب يا وطني، ذبحتك سكاكين العملاء”!!!

خالد عبود

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *