الأحد, يونيو 7, 2020

Header ad
Header ad

الجيش العراقي وبمساندة الحشد الشعبي يبدأ عملية “أسود الجزيرة” قرب الحدود مع سورية

الجيش العراقي وبمساندة الحشد الشعبي يبدأ عملية “أسود الجزيرة” قرب الحدود مع سورية

تحدثت وسائل إعلام عراقية عن بدء عملية عسكرية من أجل القضاء على تنظيم “داعش”.

ووفقاً لخلية الإعلام الأمني العراقي، فإن عملية “أسود الجزيرة” لملاحقة مسلحي تنظيم “داعش” انطلقت أمس الأحد على الحدود العراقية ـ السورية.

وأصدرت خلية الإعلام الأمني بياناً قالت فيه: “بإشراف قيادة العمليات المشتركة، انطلقت عمليات أسود الجزيرة لتفتيش صحراء الجزيرة شمالي محافظة الأنبار وجنوبي محافظة نينوى وغربي محافظة صلاح الدين، وصولاً إلى الحدود الدولية مع سورية”.

ولفت البيان المذكور إلى أن “الجهات المشتركة في العملية، هي قيادات عمليات الجزيرة وصلاح الدين وغرب نينوى والحشد الشعبي والعشائري، والعملية العسكرية تمت بـ 11 محور، وبإسناد من طيران الجيش والقوة الجوية”.

وأوضح البيان أن العملية العسكرية المذكورة تأتي لـ “تعزيز الأمن والاستقرار في هذه المناطق وملاحقة العناصر الإرهابية وإلقاء القبض على المطلوبين”.

وتواصل القوات العراقية عمليات التفتيش والمداهمات لضمان خلو البلاد من بقايا تنظيم “داعش”، والقضاء على فلوله خاصة عند الحدود العراقية ـ السورية، ومنعه من التسلل عبر الحدود.

وكانت قد انطلقت السبت 16/5، عملية عسكرية أيضاً بجنوب قضاء بهرز في محافظة ديالى شرقي العراق لملاحقة بقايا مسلحي تنظيم “داعش”، فيما انطلقت عملية “أسود الصحراء” في 4 أيار الجاري، في صحراء الأنبار.

جدير بالذكر أنه في مطلع شهر آذار الفائت أيضاً، أطلق كل من الجيش العراقي والحشد الشعبي، عملية عسكرية من أجل القضاء على تنظيم “داعش” في الصحراء الرابطة بين محافظات نينوى وصلاح الدين والأنبار.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *