الأحد, أبريل 21, 2019

Header ad
Header ad

الجنة بدون ناس ..صعبة العيش . سوسن حكيم

الجنة بدون ناس ..صعبة العيش . سوسن حكيم

أعظم الفنون فن العيش المشترك (وليم ليون فيلبس )

كان يسير في الطريق شارد الفكر وفجأة رآها، مرآة يد ضخمة على جانب الطريق وكأنها في انتظاره، اقترب منها والتقطها ونظر فيها، رأى نفسه بوضوح، كان هناك شيء يبعث على القلق في محياه، صلابة تبدو على ملامحه تذكره بالحالات الأكثر قسوة في حياته: الغضب، الاحتقار، العدوان، الهجر، الوحدة، شعر بالرغبة في حمل المرآة، ولكن سرعان ما تخلى عن الفكرة، هناك الكثير من المنغصات في الحياة بالقدر الذي لا يسمح له بحمل آخر، قرر الذهاب ونسيان هذه المرآة الى الأبد

سار لساعات محاولا هزيمة رغبته في العودة إلى المرآة، كانت تجذبه كما يجذب المغناطيس المعادن، لكنه قاوم وأسرع الخطى، ركض حتى وصل إلى المنزل، نام في الفراش بملابسه وغطى نفسه بالإملاءات، لكنه لم يستطع انتزاع تلك الصورة من ذاكرته، صورة الألم والحقد والوحدة والكراهية والخوف والاحتقار

كانت هناك بعض الأشياء التي لا يمكن وصفها ولا يمكن حتى التفكير فيها

وبدأ يفكر ، أين بدأ كل هذا ؟

بدأ منذ حوالي ثلاثين عاما حين كان طفلا، في ذلك المساء الذي كان فيه يفترش الأرض باكيا من سوء معاملة الآخرين له، اتخذ يومها قرارا بمحو (الآخر) من حياته، محا كلمة (أنت) و (هم) من حياته، لا يوجد (أنت) لا يوجد (هم) فإذا لم توجد طريقة لمخاطبة الآخرين وتمييزهم سيصبحون غير مرغوب بهم وليس هناك ضرورة أو احتياج لهم، وهكذا شعر بأنه حر من كل شيء، ليس مضطرا للتفكير بهم أو محبتهم أو حتى الحديث معهم

بدون (أنت )و(هم ) أنا أبقى والباقون يختفون

ودون تسمية الآخر كيف يمكن التعامل معه والاستمتاع بوجوده وحضوره

وكما هو الحال الآن أنا أعاقب نفسي باستمرار برؤية أسوأ ما بداخلي منعكسا في تلك المرآة الغبية إلى الأبد

 

من يفقد القدرة على الحياة الجماعية يفقد قدرا هائلا من الطاقة (غاندي )

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *